واشتهي وصلك

20‏/3‏/2014 48 التعليقات

 https://scontent-b-fra.xx.fbcdn.net/hphotos-frc1/t1.0-9/1898169_674730615917008_1242277824_n.jpg


واشتهي وصلك
كما اشتهي على عودي عزفك
واشتهي رسمك
كما اشتهي مطرا تحته اظمك
واشتهي صوتك
كما اشتهي وردا برائحة عطرك
واشتهي رفقتك
كما اشتهي يوما بجمال ابتسامتك
واشتهي عينيك
كما اشتهي موتا على صدرك

واشتهي
كما اشتهي

الذكريات

20‏/8‏/2013 0 التعليقات


Photo: ‎الذكريات 

عندما زارته ذكرياته استقبلها بكل ود ومحبه فكان خير مضيف لخير ضيف

فهو يحب بعض الذكريات التي تحمل معها اسم من يحب لقائه اليوم كما كان يحب لقائه سابقا
كان في ذكرياته ساعة لقائه الأول والنظرة الأولى والكلمة الأولى  والـ .... الأولى 

فاضت عينيه بالدمع اشتياقا لتلك الأيام الراحلة ولذلك الذي كان يعيش معه تلك الذكريات ألجميله 

رحلت الأيام ورحل معها من كان يحب وصارت الذكريات هي وحدها من تحظر‎


 الذكريات

عندما زارته ذكرياته استقبلها بكل ود ومحبه فكان خير مضيف لخير ضيف

فهو يحب بعض الذكريات التي تحمل معها اسم من يحب لقائه اليوم كما كان يحب لقائه سابقا
كان في ذكرياته ساعة لقائه الأول والنظرة الأولى والكلمة الأولى والـقبلة  الأولى

فاضت عينيه بالدمع اشتياقا لتلك الأيام الراحلة ولذلك الذي كان يعيش معه تلك الذكريات ألجميله

رحلت الأيام ورحل معها من كان يحب وصارت الذكريات هي وحدها من تحظر

مري بقبري

16‏/7‏/2013 1 التعليقات




غدا سأرسل إليك من حيث ارقد هانئا رسالة ملئها الحب

اطلب منك فيها زيارتي والمرور في قبري والجلوس ساعة تتحدثين فيها إلى رفاتي في سرير الأرض

تحدثي بقدر استطاعتك ولا تملي حينما لا تسمعين ردا مني

فاني ساعتها  أكون روحا تحوم حولك تتأملك وتبحر في خيالك وأنت تروين لي عن حياتك بعد رحيلي

لا تملي

 أرجوك   واصلي الحديث فاني استمع إليك

اخبريني هل لازلت تحبيني كما كنت بين يديك ؟

أعيدي على مسمعي حكايتنا كيف صرنا عاشقين

كيف التقينا وكيف بدأ بيننا الحديث

أعيدي مرارا بنفس ألطريقه كلمة احبك كما قلتها لي لأول مره .

تنهدي تنهدي وتنهدي كأول مرة  عندما قلت لكِ احبك

مُري على قبري كل يوم وكل ساعة

مُري على قبري واروي لي قصصا عشناها سويا

مُري بقبري وابكي واروي تراب قبري بالدموع

مُري بقبري وأطفئي ضما وحشتي وهدئي روعة وحدتي

مقام وداد

3‏/5‏/2013 0 التعليقات

http://1.bp.blogspot.com/-91zKoyrfxn8/T7I2PlA9iOI/AAAAAAAAAOg/kNnSQKUzVkk/s200/wedad.png  

انها وداد يا قلبي ذات الحكايات الجميله
ابنوا لوداد مقام ازوره كل يوم
فرحيلها ادمى فوادي وهل من العين دمعي
ما فارقت عيني يوما
واطربت بالحانها على الدوام سمعي

نبض اسمك

0 التعليقات

لا زال ينبض اسمك قلبي مغنيا بلحن يعزفه اشتياقي
وتروي حكايات حبك روحي ويكتبها القلم عشقا وهياما
وتعيش الاحلام بجوارك جوارحي وأٌفني عمري اضمك راقصا
2

كحل عينيك

22‏/3‏/2013 7 التعليقات

لا يسكرني مسكرا مهما عضمت قوته 
لا غليوني ولا اشد انواع التبغ

يسكرني كحل عينيك العربي الذي تزيده عينيك روعة 

عذرا لغليوني وذكرياتي معه واشعاري التي كتبتها حينما اذهب عقلي 
لا يسكرني مسكرا مهما عضمت قوته
لا غليوني ولا اشد انواع التبغ

يسكرني كحل عينيك العربي الذي تزيده عينيك روعة

عذرا لغليوني وذكرياتي معه واشعاري التي كتبتها حينما اذهب عقلي

اعلان الحداد

3‏/11‏/2012 2 التعليقات

http://1.bp.blogspot.com/-91zKoyrfxn8/T7I2PlA9iOI/AAAAAAAAAOg/kNnSQKUzVkk/s200/wedad.png 

يا وداد ان الالم منك علي قد زاد

وجللتني خطاياك بالسواد 

 

يا وداد شمت بي الحساد 

وملئت عيني مل ورماد 

 

يا وداد سهمك اصابني بالفؤاد 

وسارتدي بقية عمري لباس الحداد 

 

وداد لن تنالي مني طلبك والمراد 


صورة عن كاتب

1 التعليقات

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
في ساعة متأخره من مساء احد اليالي البارده كان يجلس في غرفته خلف مكتبة الصغير
وكانت برودة اطرافه تقتله
فامسك قلمه وكتب نهاية روايته الثانيه (رحلة المجهول )
كتبها وهو يرتجف بردا فكانت نهاية متعبه لكنه كان رغم هذا سعيدا جدا.
فهو اليوم اكمل روايته التي بدأ بها قبل عام
سيفارف مكتبه لبعض الوقت ليعود اليه لا حقا ..

الاعدام بالقُبل

8‏/10‏/2012 2 التعليقات


http://sphotos-a.xx.fbcdn.net/hphotos-snc6/c0.0.403.403/p403x403/228845_472400752791039_513509089_n.jpg



 
اقام احدهم علاقه مع فتاة فاجتمع اهل المدينه يريدون قتله
فاقترح احدهم طريقة اخرى لقتل الرجل فقال علينا ان نعدمه بالقٌبل
فصلب الرجل في وسط ساحة المدينه وضلت تمر الفتيات عليه ويقبلنه ويمضين
في اليوم الاول اتى عدد من الفتيات فقبلنه وانصرفن وفي اليوم الثاني اتاه فتاة جميله وقبلته ومضت
فكان شباب المدينه ينظرون اليه ويقولوا يا له من محظوظ فكانو يفكروا ان يفعلو فعلته كي يحضو في القبل كما يحضى به هو
في اليوم الثالث اتته فتاه من اشد ما يكون الجمال ووقفت امامه وقبلته
مما زاد لدى شباب المدينه الشجاعه ان يفعلو فعلته
في اليوم الرابع اتت فتاه لا جمال لديها فقبلته لكن الشباب لم يتاثرو بالسيئ من الشكل فقد يحضو قبل هذا بقبل من فتيات جميلات
في اليوم الخامس سمح لفتيات بشعات ان يقبلنه
وبعدها سُمح لفتيات مريضان ان يقبله
بعد مرور عشرة ايام مات جوعا
مات الشاب جوعا وشباب المدينه لم يتنبهو ابدا لامر الرجل صلب عشرة ايام بلا طعام
تلقى القبل نعم لكنه لم يتلق الطعام ومات جائعا

تماما هذا ما فعله الاعلام في دولنا العربيه روجوا لهم صورة بهيه للمضاهرات والخروج للشوارع
والموت في الجانب الاخر يحصد الارواح



غدا ساقول عنك عجوز

17‏/8‏/2012 0 التعليقات


 http://www.rafha.com/vb/attachment.php?attachmentid=217&stc=1&d=1032376840
بعد عشر سنوات دعيني لا اهددك بالسنين

اذا كنت اليوم تنظرين الي اني صغير فبعد سنين لن انظر انا اليك

ستضربين جدران الاربعين واكون انا شابا اغفو على وسادة عامي الخامس والعشرين

تخيلي ذلك الموقف وانت تحملين على وجهك التجاعيد وليس لك صديق ولا رفيق
تخيلي يا لقسوة حياتك حتى ذلك العمر ولم تكوني قد تزوجتي

عانس اقتربت من الاربعين يا لسعد حظها ان اكون لها صديقا لكن كلا ولن يحصل

فانت قبل عشر سنين لم تنظري نحوي
فما رأيك باليوم هل ساقبل على عمري الشاب ان اصادق امرأة عجوز

انت اليوم عجوز لا تبكي فلن امسح دموعك
لست مستعدا ان امسح لك دمعه ويضيع اصبعي في انفاق تجاعيد وجهك

قولي عني اليوم صغيرا وغدا ساقول عنك عجوز



لك الخيار

13‏/8‏/2012 8 التعليقات

http://i3.makcdn.com/userFiles/d/i/dijla85/images/1215644642.jpg
لديك عند وسادتك وردة او صوره او منظر جميل
هو ملكك ولك حرية التصرف به
تضعيه تارة على الطاوله وتارة اخرى تحمليه وتضعيه بالخزانه
وتارة اخرى تاخذيه في حقيبتك حيث تذهبين
لا احد يمنعك ولا احد يقل لك لا تفعلي

اكسريه مزقيه ارميه احتفضي به ما شئت ان تفعلي فافعلي

تخيل انني انا ذلك الشي
ضعيني اينما شئتي ولن يقول لك احد اي شيئ

صدقيني لا تلامين
انا لن اكون ذلك الباب المزعج عند فتحه واغلاقه
ولن اكون ذالك الوعاء الذي يصعب تنظيفه
فانا لن ارضى ابدا ان اكون شيئ مزعجا او شيئا ضخما في مكان خاطئ

اتعلمين يا وداد

4‏/8‏/2012 0 التعليقات

http://1.bp.blogspot.com/-91zKoyrfxn8/T7I2PlA9iOI/AAAAAAAAAOg/kNnSQKUzVkk/s200/wedad.png
عدت لارشيفي فوجدت في نقاط الحروف اسمك الهادي

قلبت صفحات الماضي فوجدت في زواياها عنك الكثير

راجعت عناويني القديمة فوجدتها انت بكل شيئ

ما يجعل ارشيفي يستحق القراءة هو وجود ما يخصك فيها

اتعلمين مالذي يجعل من حروفي ذات معنى هو انها تتحدث عنك

وجدت ان الكلمات ليس سواك انت معانيها

وجدت ان مشاعري انت فقط التي كنت تحركيها

عدت لمذكراتي فوجدت هذياني واحلامي


اتعلمين؟ كلا لا تعلمين!!

تعالي الي تعالي

0 التعليقات

 http://3.bp.blogspot.com/_DQrrnaT5nSI/S8NQ9bbgqQI/AAAAAAAAA5w/6ufIozeh7CQ/s320/%D9%85%D9%88%D8%B9%D8%AF.jpg
تعالي خلف النجوم ياقمر الليل
يا ابتسامة السماء
يافرحة المساء

يالحن اوتاري يامهجتي النظره
ياصوتي الشجي يا معزوفة طربي
ياحرف قلمي العاشق
تعالي يا قٌبلة العشاق
ياشعر المحبين
تعالي يا امل الطامحين
ياحضن دافئ يضمني يدفيني ويشعرني بالدفئ حتى وان كنت اقف عاريا تحت المطر
تعالي يا نور الليل في صدرك ينير ضلمة اشتياقي


ياحنان صدرك يروي عطشي لذكريات عبرت من قٌبل على على دنيا خديك

تعالي يا الوان حروفي

ماذا بقي يا سيدي

31‏/7‏/2012 1 التعليقات

http://3.bp.blogspot.com/_IPUkiunmo3s/THT1h5XlalI/AAAAAAAAAJE/CMBnHw-gDCM/s400/%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB+%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D9%84-%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A7%D9%8A%D8%A8.jpg
في مدخل المدينة وقف كثيرا مترددا هل يدخل ام يغادر
تذكر الامس نافذة غرفتة المطله على الاشجار المجاوره يسمع صوت العصافير يتنشق الهواء النقي
وكان يفكر في غد عندما يذهب نحو المدينه ويتسائل هل ستعجبه المدينه ؟ هل سيحبها ؟
تساؤلات اتى وقت الاجابة عليها الان

على مدخل المدينة يقف هل يدخلها ليجد اجابة تساؤلات الامس ؟ام يكتفي بما رأاه ويعود للقرية الصغيره؟

في لحظة التفكير العميق والتردد والقرارات المختلفه شعر بشيئ يلمس ضهره نظر نحوه فاذا هو رجل عجوز
فقال له : تفضل يا سيدي ماذا تريد
فقال له العجوز :افسح لي الطريق فانا اريد الدخول !
تعجب من كلام الرجل وابتعد عن طريقه ليسمح له بالدخول
وقال في نفسه الطريق واسع فلماذا لم يسع الرجل المرور الا من حيث اقف

سار العجوز قليلا للامام ثم نظر نحوه وقال له يا بني انا لم اسالك ان تفسح المجال لادخل انا فقط
بل لكي احركك من مكانك فاني رايت متسمرا طويلا في مكان واحد شارد الذهن
فاردت ان اوقضك واحركك كي تصل لقرار هل تدخل او تعود

ازداد عندها عجبه!
وكيف عرف هذا الرجل العجوز انه متردد الدخول او عدمه

سار خلفه مسرعا وقال
له سيدي!!
نعم ؟

كيف عرفت؟

يضحك العجوز !! يعلو صوت ضحكه !!
ويجيبه العجوز مع الضحك المصاحب
انا لست كما تراني انا رغبتك الكبيره في الدخول

فهم الامر وسأل العجوز اذا اين رغبتي الصغيره في العوده ؟
فقال له العجوز تلك الطفلة الصغيره التي تجلس هناك اتراها ؟
فاجابه كلا لا اراها
فقال له العجوز لا تراها لصغرها فرغبتك في تجربة المدينة اكبر كثيرا من رغبتك بالعوده

ضحك وعلى صوت ضحكه

فرفع العجوز منديله عن راسه وقال له ماذا ترى
قال ارى شيبا
قال انظر رغبتك في دخول المدينة كبر حتى اصبح شائبا

فقال له وهو هذه المرة يشعر بالحزن الشديد
سيدي !
ااااه يا سيدي
لقد هرمنا

 
شعتلة © 2011 | Designed by Interline Cruises, in collaboration with Interline Discounts, Travel Tips and Movie Tickets تعريب : ق,ب,م